همســــآت فلسطــــين

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

أشخاص من التاريخ

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 أشخاص من التاريخ في السبت أبريل 05, 2008 5:52 am

admin

avatar
Admin
Admin
--------------------------------------------------------------------------------

1- الزعيم الإنكليزي ( السير ونستون تشرشل ) 1874-1965م : كان الزعيم البريطاني اللامع بليدا وهو يافع بحيث إن والده اعتقد أنه لن يستطيع جني معيشته ومع أن تشرشل كان يحب التاريخ والأدب إلا أنه رفض دراسة اللاتينية واليونانية والرياضيات ودخل مدرسة (( هرو )) تلميذا كسولا وفشل مرتين في امتحان الدخول إلى مدرسة (( ساند هارست )) وقد اجتاز الامتحان في المحاولة الثالثة ولكنه واجه بعدئذ بعض الصعوبات التي عجز عن التغلب عليها.

2- عالم الطبيعات الإنكليزي ( تشارلز داروين ) 1809- 1882م : كان داروين الصغير من أفشل التلاميذ في المدرسة وأكسلهم إلى درجة أن والده كان يعيب عليه ذلك باستمرار وينهره قائلا: (( إنك سوف تجر العار على نفسك وعلى عائلتك )). سقط داروين في دراسة الطب في جامعة إدنبره فانتقل إلى جامعة كمبردج حيث أخفق أيضا ولم يظهر نبوغه في التاريخ الطبيعي إلا حين انطلق في رحلة على متن السفينة (( بيغل )) عام 1831 إذ حول الرحلة إلى إحدى أهم الرحلات العلمية في التاريخ مستفيدا من نتائج أبحاثه خلالها لتأسيس نظرية التطور أو النشوء.

3- المخترع الأميركي ( توماس إديسون ) 1847- 1931م : لم يوثر فضول (( إديسون )) الغريب أيام طفولته في أحد سوى أمه المتسامحة ووصفه أستاذه الأول بأنه (( مشوش )) ونعته والده (( بالغباء )) وحذر مدير مدرسته من أنه (( لن يكن ناجحا في أي شيء )) غير أن أمه تمكنت من جعله قارئا نهما وسرعان ما بدأ يقوم باختراعات علمية وقد بلغ عدد الاختراعات المسجلة باسمه أكثر من ألف اختراع ذات فضل هائل على البشرية.

4- الفيزيائي الألماني ( ألبرت آينشتاين ) 1879- 1955م : كان والدا (( آينشتاين )) يخافان على ابنهما لأنه يتلعثم في كلامه حتى التاسعة من عمره ولأنه كان يطيل التفكير قبل الإجابة على سؤال من الأسئلة وكان متأخرا في كل دروسه الثانوية باستثناء الرياضيات حتى أن أحد أساتذته نصحه بترك المدرسة لأنه فاشل و تأخر دخوله إلى معهد (( بوليتيكنيك زوريخ )) مدة عام لأنه فشل في امتحان الدخول وحتى بعد تخرجه من هذا المعهد وجد صعوبة في العثور على وظيفة ولكنه في تلك الأثناء كان يصوغ أفكاره الأولى حول نظرية النسبية.

5- ملك السيارات ( هنري فورد ) 1863- 1947م : كان فورد في بداية حياته الدراسية يجد صعوبة كبيرة في القراءة والكتابة وكان لديه ميل نحو عمل الآلات منذ نعومة أظفاره وكان يصلح الآلات في مزرعة والده ويسلي زملاءه بصنع محركات البخار ودواليب الماء.

6- العالم الإنكليزي ( إسحاق نيوتن ) 1642- 1727م : لم يكن هناك أمل كبير بمستقبله وهو صغير على الرغم من ذكائه العظيم ومع أنه كان كسولا مهملا إلا أنه أولع بالميكانيكا وسمح لنيوتن بمتابعة تعلمه على الرغم من إخفاقه التام في دراسته لأنه يدير مزرعة أهله ولم يتحرر من بلادته إلا على أثر شجار عنيف هز كيانه وحفزه على تحسين وضعه وسرعان ما باشر دراساته الرياضية والفيزيائية التي أحدثت ثورة في العلم.

7- الرسام الإسباني ( بابلو بيكاسو ) 1881- 1973م : كان تقدم بيكاسو في المدرسة بطيئا لأنه كان يرفض القيام بأي عمل سوى الرسم وكان بالكاد يقرأ ويكتب عندما أخرجه والده من المدرسة في سنه العاشرة وتخلى عنه أستاذه الخاص الذي كان يعده لدخول المرحلة الثانوية بعد أن فقد الأمل في تلقينه الحساب وبعد أن نجح بتفوق في امتحان الدخول إلى كلية الرسم والفنون ترك الكلية لشعوره بالملل والضجر ليبدأ بدراسة الرسم دراسة خاصة في مدريد وباريس حيث كافح عدة سنوات قبل أن يدمغ بصماته الخالدة على الفن العالمي.

8- المهندس الاسكتلندي ( جيمس واط ) 1736- 1819م : كان يعاني في طفولته من شقيقة مزمنة ( ألم نصف الرأس ) وكان رقيقا جدا بحيث إن رفقاءه في الصف كانوا يخدعونه ويرعبونه وكان (( خاملا وكسولا )) في دروسه غير أنه أبدى اهتماما وتفوقا في الهندسة في سن 13 وبدأ منذ ذلك الوقت ينمي قدراته العقلية إلى أن اخترع المحرك البخاري الذي ساعد على خلق الثورة الصناعية.


أضخم 9 جنازات في النصف الثاني من القرن العشرين

1- رجل الدولة البولوني جوزيف بيلسودسكي ( 1935 ): بلغ جنازة الماريشال (( بيلسودسكي )) إلى كاتدرائية وراسو 500 ألف شخص وأما عدد الذين شاهدوا جثمان هذا الزعيم وهو ينقل من وارسو إلى كراكوف فقد بلغ مليوني شخص.

2- جورج الخامس ( 1936 ): شاهد جثمان هذا الزعيم البريطاني 568387 شخصا وشيع موكبه من (( ويستمنستر أبي )) إلى مثواه الأخير ثلاثة ملايين شخص.

3- الهندي غاندي ( 1948 ): شاهد جنازة غاندي التي استمرت خمس ساعات في شوارع دلهي الجديدة والقديمة مليون شخص تقريبا وحضر ما بين مليون وثلاثة ملايين شخص عملية ذر رماده في المياه المقدسة لنهري (( غانغز )) و (( جومنا )) وذر رماده أيضا فوق 50 نهرا مقدسا آخر في الهند مما أتاح لعشرة ملايين شخص مشاهدة الطقوس الدينية التي جرت.

4- جوزيف ستالين ( 1953 ): شاهد ملايين السوفيت جثمان ستالين وهو يرقد في قاعة الأعمدة في موسكو واحتشد ما لا يقل عن 50,000 شخص في الساحة الحمراء المجاورة للقيام بمراسم الدفن.

5- جون كينيدي ( 1963 ): اصطف 300,000 شخص لمشاهدة مرور جثمان زعيمهم المقتول من البيت الأبيض إلى تلة الكابيتول التي كانت تغص بـ 250,000 شخص آخر وشيع مليون شخص الموكب من كاتدرائية القديس (( ماثيوز )) حيث أقيم القداس إلى المقبرة الوطنية كما شاهد ملايين الأميركيين هذه المراسم على شاشة التلفزيون.

6- جواهر لال نهرو ( 1964 ): اصطف ما لا يقل عن 1,0 مليون هندي في شوارع نيودلهي لمشاهدة الموكب الذي شيع جثمان نهرو إلى ضفاف نهر (( جومنا )) حيث احتشد أكثر من 100,000 شخص.

7- ونستون تشرشل ( 1965 ): شاهد جثمان تشرشل وهو مسجى في قاعة (( وستمينستر )) 321360 شخصا وشاهد الجثمان على شاشة التلفزيون 350 مليون شخص في جميع أنحاء العالم.

8- جمال عبد الناصر ( 1970 ): احتشدت الملايين من الجماهير الهستيرية حول قصر القبة في القاهرة حيث كان جثمان عبد الناصر وفي يوم دفنه اكتظت الشوارع بملايين المصريين لمشاهدة الموكب وكانت الجماهير الباكية تصرخ : (( ناصر! ناصر! ناصر! )) وقد اقتحمت الحشود صفوف البوليس مما أدى إلى وقوع مئات الجرحى وانطلقت جماهير تقدر بالملايين في مسيرات ومواكب مماثلة في معظم العواصم العربية وشاهد حوالى 350 مليون شخص في سائر أنحاء العالم كل ذلك على شاشات التلفزيون.

9- الزعيم الصيني ماوتسي تونغ ( 1976 ): اصطف ما يقارب 350,000 صيني لإلقاء نظرة أخيرة على جثمان (( ماو )) وحضر حوالى 750,000 صيني من فئات مختارة من الشعب تجمعا مختصرا أمام بوابة السلم الرباني وقد طلب من 800 مليون صيني أن يتوقفوا في الوقت ذاته عن العمل ثلاث دقائق كتحية للرئيس (( ماو )).

________________

رجال احتلوا أكبر مساحات من الأرض

1- جنكيز خان ( 1162- 1227 ): احتل القائد المغولي جنكيز خان 12587400 كلم مربع بين 1206 و 1227 فامتدت إمبراطوريته من المحيط الباسيفيكي إلى بحر قزوين شاملة شمال الصين ومنغوليا وجنوب سيبيريا ووسط آسيا.

2- الإسكندر الكبير ( 356- 323 قبل الميلاد ): يسطر على 5646200 كلم مربع فشملت إمبراطوريته جنوب شبه الجزيرة البلقان وآسيا الصغرى ومصر والشرق الأدنى كله حتى نهر الأندوس.
3- تيمورلنك ( 1336- 1405 ): فتح من البلدان ما مساحته 5555550 كلم مربعا بين 1370 و 1402 فشملت إمبراطوريته معظم الشرق الأدنى من نهر الأندوس حتى البحر الأبيض المتوسط ومن المحيط الهندي شمالا حتى بحر الأرال.
4- أتيلا ( 406- 453 ): فرض نفوذه على 3755500 كلم مربع بين 433 و 453 فحكم أوروبا الوسطى والشرقية والسهل الروسي الغربي.
5- أدولف هتلر ( 1889- 1945 ): من عام 1933 إلى 1942 سيطر على 3548300 كلم مربع فشملت إمبراطوريته معظم قارة أوروبا إذ امتدت من القناة الإنكليزية إلى ضواحي موسكو ومن شمال إفريقيا إلى النرويج.
6- نابوليون بونابرت ( 1769- 1821 ): قهر نابوليون 1864800 كلم مربع تقريبا بين 1769 و 1810 فشملت إمبراطوريته فرنسا وبلجيكا وهولندا وألمانيا وبولندا وسويسرا وإسبانيا.

علماء تضرروا أو قتلوا باختباراتهم العلمية
1- الفلكي الإيطالي غاليلو غاليلي: ( 1564- 1642 ): أدت ملاحظاته الدقيقة للشمس عبر التلسكوب الذي طوره إلى إتلاف شبكتي عينيه ففقد بصره خلال السنوات الأربع الأخيرة من حياته.

2- الكيميائي السويدي كارل فيلهيلم شيل ( 1742- 1786 ): اكتشف عددا هائلا من العناصر الكيميائية ومركباتها و اعتاد أن يشم أو يذوق ما يكتشفه توفي بسم الزئبق.

3- الفيزيائي الفرنسي جان فرانسوا بيلاتردي روزييه ( 1756- 1785 ): انتخب عضوا في أكاديمية العلوم الفرنسية أصيب بخيبة أمل عندما فشل اختراعه جهاز التنفس لعمال المناجم في تأدية المطلوب عمل في اختبارات طيران المناطيد في باريس في أيلول 1783 وتطوع ليكون أول إنسان يصعد في المنطاد واعتقد أنه سيكون أول إنسان يطير بمنطاد عبر القناة الإنكليزي ولكن بلا نشاد وجيفرير سبقاه إلى ذلك وقد سقط ميتا إلى الأرض هو ومساعده عندما حاولا الطيران بمنطاد مزدوج من اختراعه و تصميمه.

4- الكيميائي الإنكليزي همفري دافي ( 1778- 1829 ): مخترع طريقة التحليل الكهربائي طرد من عمله لأنه أحدث انفجارات عديدة أثناء قيامه بتجاربه أصيب بالتسمم لتنشقه بعض الغازات الكيميائية التي اكتشفها وأدى تسممه إلى إصابته بالعجز طوال العقدين الأخيرين من حياته وأتلف عينيه بانفجار كلوريد النيتروجين عام 1812.

5- الفيزيائي الاسكتلندي دايفيد بروستر ( 1781- 1868 ): اخترع (( الكاليدوسكوب )) وأجرى أبحاثا مهمة في ميداني البصريات واستقطاب الضوء ولسوء حظه فقد بصره عام 1831 عندما انفجر في وجهه اختبار كيميائي ومع أنه استعاد بصره إلا أن مشاكل النظر رافقته حتى نهاية حياته.

6- الكيميائي والفيزيائي الإنكليزي مايكل فاراداي ( 1791- 1867 ): كان للضرر الذي أصاب عيني همفري دافي عام 1812 منفعة لفاراداي إذ أصبح سكرتيره وفيما بعد منافسه طور فاراداي طريقة التحليل الكهربائي وقام باختراعات في ميدان المغنطيسية الكهربائية وبينما كان يعمل مع دافي أضر انفجار كلوريد النيتروجين بعينيه وبعد ذلك بدأ يعاني من آثار تسمم كيميائي مزمن.

7- الكيميائي الألماني روبرت ويلهام بانسن ( 1811- 1899 ): بدأ حياته العلمية في الكيمياء العضوية وما لبث أن غير مجاله كاد أن يموت مرتين من سم الزرنيخ وفي عام 1843 فقد عينه اليمنى في انفجار كيميائي.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rsos.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى